غرائب وعجائب غير مصنف

سمك السلمون رحلة الحياة والموت التي تحدث كل اربع سنوات

من نهر ادم الى نهر فريزر الواقع في كولومبيا البريطانية في كندا , حيث تقوم اسماك السلمون باعداد تصل الى 15 مليون سمكة بالسباحة عكس التيار وهدفها المعلن الوصول الى اعلى النهر حيث تنبع المياه كي تضع بيوضها هنالك و تموت في سلام . يا لها من رحلة الحياة التي تنتهي بالموت فخلال صعود هذا الكم الهائل من الاسماك بعكس التيار تكون هنالك مخلوقات تنتظرها على احر من الجمر كي تكون وجبتها اللذيذة التالية التي بدورها تمدها بكم هائل من الشحوم كي تساعدها على اجتياز فتره السبات الشتوي الطويلة.
من ال 15 مليون سمكة لا يصل لاعلى النهر سوى 2 مليون فقط ومن ثم تحفر الانثى بين الحصى حفره تضع فيها بيوضها الزهرية التي قد يصل عددها الى 3500 بيضه ويكون الذكر قريبا ليلقحها ومن ثم يستريح الاثنين استراحتهم الاخيره بالموت على شاطيء النهر 
اثناء رحلتها لا تأكل شيئا وتعتمد على ما في جسمها من شحوم , ويتغير لونها ليصبح زهريا . هذا الموسم السنوي هو محل اهتمام الصيادين حيث انه صيد سهل تم معالجته بالقانون بحيث يسمح بصيد كميه محدده كل عام وايضا مصدر جذب للسياح كي يشاهدو هذا الفلم الواقعي لتولد الحياة من الموت نترك لكم مشاهدة الصور والاستمتاع به 

اترك تعليقك