غرائب وعجائب غير مصنف

أخطر 10 وظائف قاتلة في الولايات المتحدة الأمريكية

وظائف ذات دخل متوسط، وصاحبة أعلى نسبة من الوفيات.
تبلغ نسبة البطالة في الولايات المتحدة الأميركية 10%، وتلك النسبة ليست بسبب عدم توفر الوظائف، بل بسبب عدم ملائمتها للشعب الأميركي الذي يراها خطيرة جداً، وللحق فهي كذلك، وهو ما تخبرنا به الإحصاءات التالية:

عمال قطع الأشجار- 86 حالة وفاة لكل 100 ألف عامل

 يستخدم عمال تقطيع الأشجار، الأدوات الميكانيكية الخطيرة التي كانت هي السبب
الأول في موت 76 منهم في عام 2007، ويتقاضى هؤلاء العمال مبلغ 13 دولاراً
في الساعة كمتوسط للأجور.
 سائقو ومهندسو الطائرات – 70 حالة وفاة لكل 100 ألف عامل
 من أخطر المهن في الولايات المتحدة بسبب الظروف المناخية المتقلبة باستمرار
والتي هي العامل الرئيسي في موت 80 شخصاً في حوادث طائرات عام 2007.
أعمال المناجم وتصنيع الحديد – 45 حالة وفاة لكل 100 ألف عامل
 لقي 40 عاملاً في مصانع الحديد والصلب الأميركية مصرعهم خلال عام 2007
بسبب استخدام الأدوات الخطيرة والمعدات الميكانيكية الصعبة، ويحصل العاملون
في هذا المجال على 19 دولاراً في الساعة.
 الزراعة وتربية الماشية – 39 حالة وفاة لكل 100 ألف عامل
 بلغ عدد ضحايا تلك المهنة 40 حالة في عام 2007 فقط، والسبب الأكبر في تلك
النسبة العالية من الوفيات يرجع إلى وسائل نقل المحاصيل الزراعية والمواشي
من مكان لمكان في ظل ظروف مناخية صعبة.
 بناءون الأسقف – 29 حالة وفاة لكل 100 ألف عامل
 سقط 79 عاملاً خلال عمليات بناء الأسقف في عام 2007 ليلقوا مصرعهم في الحال،
فالعمل من تلك الارتفاعات الشاهقة يعد من أخطر الأشياء التي من الممكن أن يقوم
بها أي شخص مهما كانت مهارته، ويحصل بناءون الأسقف في أميركا على 16
دولاراً في الساعة.
ضباط الشرطة – 12 حالة وفاة لكل 100 ألف عامل
 يتعرض رجال الشرطة للعديد من المخاطر أثناء القيام بمهام عملهم ليلاً ونهاراً،
وقد بلغ عدد وفيات الشرطة في أميركا 146 حالة في عام 2007، ومعظم
الوفيات جاءت بسبب المطاردات.
 عمال البناء – 19 حالة وفاة لكل 100 ألف عامل
 عمال البناء معرضون دائماً للسقوط من أعلى البنايات التي يقومون بإنشائها في
كل يوم، ففي عام 2007 بلغ عدد وفيات تلك المهنة 345 حالة، وهم يحصلون
على 16 دولاراً في الساعة كمتوسط أجر.

عمال الصيد – 111 حالة وفاة لكل 100 ألف عامل 

 يحصل القائمون على أعمال الصيد بمختلف أشكالها في أميركا على 13 دولاراً في
الساعة، ولكن هذا المبلغ، أو كل أموال الدنيا، غير كافي لتعويض العمال عن
أرواحهم، فقد وصل عدد وفيات عمال الصيد عام 2008 لـ 38 حالة، جاء أغلبها
بسبب عمليات النقل.

 سائقو النقل – 28 حالة وفاة كل 100 ألف عامل

 لقي 976 سائق نقل مصرعهم في عام 2007 بسبب حوادث الطرق السريعة عند
قيامهم بنقل البضائع، وهي من أكثر المهن التي تهدد حياة مشتغليها كل يوم،
وبالرغم من ذلك لا يحصل سائقو النقل إلا على 12 دولاراً فقط في الساعة.

صيانة وتركيب شبكات الكهرباء – 29 حالة وفاة لكل 100 ألف عامل

التعامل مع سلوك الكهرباء ذات الضغط العالي وعمل الصيانة الدورية لها من أخطر
المهن على الإطلاق، فيحتاج الأمر إلى الحذر الشديد عند التعامل مع مثل تلك
الأشياء، وقد توفي 30 عاملاً في صيانة شبكات الكهرباء خلال عام 2007 بسبب
التعرض للمواد الضارة عند مزاولة أعمالهم.

اترك تعليقك