غير مصنف

الرجل الفقاعة كان يملك وجه وسيم كالذي تملكه انت حالياً


إنه شاندرا رجل اندونيسي كان يملك وجه وسيم كالذي تملكه انت حالياً ولكن شاندرا قبل سنوات عديدة اصيب بمرض غريب جدا يٌدعى حالة متطرفة من الورم العصبي الليفي من النوع الاول وهو اظطراب الورم الذي يسببه خلل الجينات التي تكون سبب لاورام غير سرطانية لتكون فقاعات تغطي جسده ، يعاني شاندرا ايضا من الحكة الهائلة بسبب هذه الفقاعات عند ارتفاع درجة الحرارة
زار شاندرا العديد من الاطباء بحثاً عن علاج لكنه لم يتمكن من ذلك والان وبعد 25 سنة من اصابته بالمرض يحاول شاندرا نسيان المرض كما يقول وذلك بعدم رؤية وجهه في المرآه ،، حالياً يحتاج شاندرا لزراعة وجه ليتمكن من العيش بشكل شبه طبيعي ربما

المصدر:تعب قلبى 

3 تعليقات

اترك تعليقك