غرائب وعجائب غير مصنف

سوار يسمح لمرتديه بحضور مناسبات عالميّة مترفة

أطلقت شركة “كريستوف آند كو” Christophe & Co أوّل سوار ذكيّ ذاتيّ الشحن في العالم، بتكلفة 184000 دولار أمريكي.
يمثّل سوار “ذا أرميل” The Armill قمّة الترف في عالم التكنولوجيا القابلة للارتداء. وكان صُنع من الذهب ذي العيار 18 قيراطاً، ورُصف بـ 1،500 ماسة صغيرة، في حين تُشحن المحركات الدورانيّة في داخل الجهاز- السوار بتأثير من حركة مرتديه.
ليس للسوار شاشة أو أيّ وظائف إخطار، ولكنه يُتيح لمرتديه الاتصال بمساعد شخصيّ من موقعه.
كما يُتيح شراء هذا السوار لمرتديه ولوج مجموعة من المناسبات الحصريّة في جميع أنحاء العالم، بحيث سيتمّ إبلاغه مرّة في الشهر عن حدث سريّ في مكان ما في العالم، فلا يُسمح إلا لمرتدي السوار بدخوله.
وقد تمّ تصميم مظهر السوار على أيدي فنيّي شركة “بينيفارينا” Pininfarina الإيطالية، التي قدّمت تصاميم لشركات سيّارات مثل: “فيراري” و”مازيراتي”.
والجدير بالذكر أنّه يتوفر 3 نماذج قابلة للطلب من هذا السوار، فيما يستغرق طلبها في “إنجلترا” حوالى 3 أشهر.
أبولو” Apollo هو النموذج الأكبر تكلفة، بما يصل إلى 184842 دولاراً أمريكياً، ولن يُصنع منه سوى 25 قطعةً فقط.
أمّا النماذج الأرخص نسبياً، فهي: “أُريون” Orion وسعره 123228 دولاراً أمريكياً، و”قيرتوس” Virtus وثمنه 92421 دولاراً أمريكياً.
وعلى من يرغب في امتلاك سوار Armill أن يُسرع، إذ لن يُنتج من الماركة سوى 425 قطعة

اترك تعليقك