غرائب الأماكن غير مصنف

القلعة الغريبة

تصوروا
أن هذه القلعة عجيبة الشكل قام ببنائها بأكملها رجل واحد فقط اسمه بويس
لوثر غولي!! استغرق غولي في بنائها 15 عاماً لكن الغامض في هذه القلعة ليس
مدة بنائها
ولا قيام شخص واحد بذلك بل القصة وراءها:
يُحكى أن غولي
هجر زوجته وابنته التي كانت تبلغ من العمر عاماً واحداً فقط واختفى تماما
لمدة 3 سنوات، وبعدها ظهر في ولاية أريزونا وبدأ في بناء هذه القلعة ولا
أحد يعلم لماذا قام بذلك إلى وقتنا هذا!
بنيت القلعة من مواد غريبة حقاً
فقد استخدم الطوب اللبن والأحجار وأجزاء من سيارات وسكك حديدية قديمة
وأعمدة الهاتف، وجمعهم معاً بمزيج من الأسمنت وحليب الماعز!! وتتكون القلعة
من 18 غرفة وبها 13 مدفأة والعديد من النوافذ ، وحتى وقت قريب لم يكن
بالقلعة ماء ولا كهرباء.
في عام 1945 تلقت زوجة الرجل وابنته نبأ وفاته –
والذي كان الخبر الأول عنه منذ اختفاءه – وأصبحت القلعة ملكاً لهم، فقامت
ابنته – التي توفيت هذا العام- باستقبال الزوار وتنظيم جولات بالقلعة منذ
وقت طويل ، وساعدتها في ذلك حفيدتها.
 
 
 
المصدر: دار العلوم

اترك تعليقك