غرائب التكنولوجيا غير مصنف

شحن الهاتف بواسطة كوب قهوة أو شاي مثلج

نتيجة تطور التكنولوجيا، والهواتف الذكية أضحى بإمكان أي شخص الآن الاستمتاع بإحتساء كوب قهوة ساخن أو شاي مثلج، وفي الوقت ذاته لشحن هاتفه، فقد أصدرت شركة Epiphany Labs شاحناً لاسلكياً جديداً يحمي المشروبات الساخنة من أن تتبدد حأو المثلج من فقدان برودته بلا جدوى، ويحولها إلى طاقة تشحن هاتفك الذكي أينما ذهبت.

وتعتمد طريقة عمل هذا الشاحن، الذي أُطلق عليه اسم Epiphany onE Puck، على وضع الكوب فوق قاعدة الشاحن الدائرية، هذه الأخيرة لها وجهان، أحدهما باللون الأحمر للمشروبات الساخنة، والثاني باللون الأزرق للمشروبات المثلجة أو الباردة، وبمجرد ارتكاز الكوب على القاعدة، يتم توصيل هاتفك الذكي بقاعدة الشاحن عبر منفذ يو إس بي المدمج بها، لتتحول البرودة والسخونة المهدرة بواسطة محرك ستيرلنغ الموجود داخل الشاحن، إلى طاقة تُشحن بها بطارية هاتفك الذكي أو أي جهاز آخر به وصلة يو إس بي.

دمج المحرك بالشاحن
ونظراً لاحتوائه على منفذ يو إس بي، فإنه لا يقتصر على شحن جهاز آيفون فحسب، بل أيضاً الهواتف الذكية المعتمدة على نظام تشغيل جوجل النقال أندرويد. وهذه فكرة محرك ستيرلينغ أو المسمى أيضاً محرك الهواء الساخن، وهي ليست بالجديدة، فقد تم اختراعه على يد العالم الأسكتلندي روبرت ستيرلينغ عام 1816، ولكن استطاعت هذه الشركة الاستفادة من فكرة هذا المحرك الحراري ودمجه داخل شاحن يتمتع بتصميم عصري وأنيق يستخدم في شحن الأجهزة الرقمية النقالة، وفي الوقت ذاته يتسم بصغر حجمه وسهولة حمله ونقله في أي مكان، سواء في نزهة خارج المنزل أو وضعه بجانبك على المكتب أثناء العمل، وشحن هاتفك في آن واحد.

المصدر:

موقع العرب

اترك تعليقك